مقال الفايننشل تايمز حول زيارة كاميرون للسعودية

استكمالا لملفنا حول صفقة اليمامة وزيارة رئيس الوزراء البريطاني كاميرون للسعودية لتسويق طائرات حربية جديدة ، نترجم لكم مقال الصحيقة البريطانية فايننشال تايمز حول الزيارة وأجندة كاميرن والتحديات التي تواجهه .

كاميرون يضع عينيه على التجارة السعودية

بقلم : ميشيل بيل في أبوظبي وجيمس بليتز في لندن .
٥ نوفمبر ٢٠١٢
يستعد ديفيد كاميرون لزيارة المملكة العربية السعودية في المرحلة التالية من جولة خليجية تهدف الى تعزيز التجارة والاستثمار بعد سلسلة من التوترات السياسية تهدد علاقة المملكة المتحدة مع الخليج العربي.

رحلة رئيس الوزراء يوم الثلاثاء تأتي بعد زيارته لدولة الإمارات العربية المتحدة ، حيث ذهب الى قاعدة جوية كجزء من جهود ترمي إلى الفوز بعقد يوازي 3 مليار جنيه استرليني (18 مليار ريال) لمقاتلات التافون بعد منافسة شرسة من فرنسا وأمريكا .

رحلة السيد كاميرون لمدة ثلاثة أيام في اثنتين من البلدان التي انتقدت مؤخرا بريطانيا ، وتهدف إلى استعادة العلاقة مع دول الخليج التي تزعم الحكومة أنها كانت مهملة في عهد حزب العمال .

لندن ترى الدول الغنية بالنفط مورد مهم للطاقة  ومصدر للاستثمار الداخلي وشريك في الأمن ،  كما أن وزارة الخارجية تقول إنها تريد أن تجعل بريطانيا في الخليج الشريك المفضل ، لا سيما في مشاريع البنية التحتية المستقبلية والحالية والمقدرة ب 2.2 ترليون دولار .

صفقات الأسلحة التي هي أيضا حاسمة ومثيرة للجدل تمثل جزء من اللعبة البريطانية الخليجية ، وتجدر الإشارة إلى عقد شركة بريتش إيروسبيس “اليمامة”  في المملكة العربية السعودية الذي كان أكبر صفقة بريطانية خارجية ، كمت قُطعت أشواط طويلة من التحقيقات البريطانية والأمريكية في مزاعم الفساد فيها . أصر كاميرون يوم الاثنين الماضي أن مبيعات الأسلحة للحلفاء في الشرق الأوسط كانت “شرعية تماما وفي محلها”. وقال ان دول مثل السعودية والإمارات لها الحق في الدفاع عن النفس، مضيفا أن المملكة المتحدة تطبق واحد من أشد أنظمة [مبيعات الأسلحة] في العالم .

رحلة السعودية هي أمر بالغ الأهمية خاصة لشركة بريتش إيروسبيس ( أكبر مقاول أنظمة دفاع في المملكة المتحدة ) ، التي اضطرت لإستبعاد آلاف فرص عمل في العامين الماضيين بعد تقشف بريطانيا والولايات المتحدة في الإنفاق العسكري . الشركة تكافح للنجاة الآن مع تداعيات فشل محاولتها للاندماج مع  شركة يوربيان إيروسبيس ، و يشير خبراء انها قد تكون هدفا لعملية استحواذ أمريكية .

في إشارة واضحة لكيفية اعتماد شركة بريتيش ايروسبيس على السعودية ، الشركة تقول انها ستفشل في تحقيق معدلات نمو متواضعة حتى يتم توقيع اتفاق يدعم السعودية بأسطول من الطائرات المقاتلة على مدى السنوات الخمس القادمة يوقع بنهاية هذا العام .

بريطانيا تقول انها تصدر نحو 15 مليار جنيه استرليني (90 مليار ريال) من السلع والخدمات إلى منطقة الخليج سنويا، ويتدفق النفط والغاز الى بريطانيا وفي المقابل تقدم بريطانيا خدمات مثل الاستشارات والهندسة والقانون في الاتجاه الآخر .

وقعت بريطانيا في عام 2009 على مذكرة تفاهم مع الإمارات لزيادة التجارة الثنائية بنسبة 60% لتصل إلى  12 مليار جنيه استرليني (72 مليار ريال) بحلول عام 2015 ، و تريد بريطانيا أن يمشي الحبر على اتفاقات مماثلة مع قطر والكويت  .

أهم طريق للبضائع البريطانية في الخليج هي المملكة العربية السعودية (عملاق المنطقة الاقتصادي) ، والإمارات العربية المتحدة التي استثمرت بكثافة في البناء في محاولة لتحقيق التنمية الاقتصادية السريعة .

الصادرات إلى الدول الست في مجلس التعاون الخليجي (السعودية والإمارات وقطر والكويت وسلطنة عمان والبحرين) ارتفعت 18%  في العام الماضي  وفقا لوزارة الخارجية البريطانية .

مع ذلك تتزايد التوترات التي تهدد بانحسار العلاقة . فمثلا هاجمت دولة الإمارات بريطانيا لعدم اتخاذها موقفا أكثر تشددا ضد الإسلاميين المعارضية والتي تدعي أنها تهدد سيادة البلاد ، في حين كانت ردة فعل غاضبة من المسؤولين السعوديين الشهر الماضي تجاه الأخبار التي تشير لتشكيل لجنة برلمانية للتحقيق في علاقات لندن مع الرياض .

بريطانيا تواجه أيضا منافسة متزايدة من القوى الآسيوية الناشئة والتي هي من كبار عملاء الطاقة وتأتي من دون أمتعة الحقبة الاستعمارية البريطانية . كوريا الجنوبية فازت مؤخرا بإمتيازات نفطية من دولة الإمارات العربية المتحدة وعقد بناء محطات جديدة للطاقة النووية . شركة البترول البريطانية واحدة من أربع شركات غربية عملاقة حصلت على الامتيازات النفطية في 75 سنة ماضية تم تجميد نشاطها بعد دخول الشركات الآسيوية .

يقول أحد رجال الأعمال الإماراتيين ” أكبر مشكلة تواجه البريطانيين أنهم لا يعطوننا قيمتنا ويعتبروننا خدمة متاحة دائمة ”  واضاف ” هذا خطأ يقعون فيه دائما ” .

يقع السيد كاميرون تحت ضغط من جماعات حقوق الإنسان كي يدفع دولة الإمارات والسعودية إلى إدخال إصلاحات ديمقراطية .

قال في لقاء مع الطلاب في الإمارات يوم الاثنين ” أنا من مؤيدي الربيع العربي ، فكرة الانتقال نحو مجتمعات أكثر انفتاحا وأكثر ديمقراطية جيدة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا ” .

مع ذلك حرص السيد كاميرون على الإصرار على أنه من المهم أن تُحترم طريقة أي دولة نحو التغيير .

http://www.ft.com/intl/cms/s/0/f857eab4-2764-11e2-abcb-00144feabdc0.html#axzz2BWITqIkz

فكرة واحدة على ”مقال الفايننشل تايمز حول زيارة كاميرون للسعودية

  1. بسم الله ؛ بعث رسول السلام بدين الاسلام رحمتاً للعالمين ، الله الملك وكل ملك في الارض من الله وهو من ينزع الملك وملك سيدنا سليمان في لفظ لا ينبغي لبعدي !! ليكون اثبات الملك صفة لمن يعطيه الله الملك فيكون فخراً لمن يؤتى ~الملك لإنه من اسماء الله ، ويقول الله(اطيعو الله وأُلّي الامر منكم ) وهذا دليل حرية من الله لناس في مسألة الولا على الناس فهناك الرئيس والملك كما نرى في واقع حياتنا والمجتمعات اليوم ، والطاعة هنا لكي تريح الفكر من التخبط في الامور كما يحدث اليوم ، ومن يكون ولياً على قوم العدل هو المطلوب منه ليعيش الناس احرار دون اعتداء وفي اعتدال تعارف عليه العالم ، مشكلتنا في المجتمع الاسلام الوقوف عند خليفة هو من يمثل مجتمع اسلامي وإن لم يكن لا وجود لمجتمع اسلامي أن تأملنا القرآن وتاريخ المسلمين ،الله يريد اليسر ولا يحب العسر هذا الموضوع اجده اختلاف في المسلمين واسباب هذا هو تغير اصل الامر الله وما عليك الا البلاغ اتجه الفكر الاسلامي على ان المسلم الواجب عليه أن يقاتل العالم حتي يؤمنو بالله وإلا اصبح مسؤول يحاسبه الله عن عدم اسلام الناس وردهم عن الكفر والرجوع الى الله واوجب الجهادومن يتامل القرآن يجد أن الجهاد موقوف الى زمن ماء!! ومن تامل حال المسلمين لا يعجب لان المسلمين انفسهم مختلفين هذا يريد السنة والشكل اللحية والثوب القصير وهناك من يحارب الحضارة بسبب الفتن دون تأمل قول!! الله لولا انكم تعصون الله واتتوبوا لبدلنا بقوم آخرين يعصون ويرجعون الى الله هي سنة الله في خلقه!! غاية الكلام اتُخذ اسلوب الشدة اوجب العقاب الظن أن الله يحاسبنا أن لم نشد حتي لا يستهان بنا وهذا مخالف لسنة محمد صل الله عليه وسلم لأن تقوي الله الاحسان الى الناس والشواهد موجودة بالقرآن والسيرة النبوية والتاريخ يثبت الواجب معاملة الناس بإحسان !! واستغل من يحب أن يتحكم بالناس تبع هواه ليمنع الناس عن ارتكاب المعاصي وهو يحل ما يوريد ويحرم ما يوريد (موطن الخلاف في المسلمين ) !! وحقيقة عجبني حرص السيد كاميرون على احترام طريقة الغير وهذى هي العقول الواعية لا المغلقة لان الله وسع علينا ولم يضيق علينا ،ومشكلتنا اليوم من يطالب بشريعة ليس لديه من القرآن والسنة مخرج بشكل منطقي وعقلي ونظام حياة حسب الواقع ليقنع او يكون عدل لانه هو مطلب اساسي للجميع ، ولم يأخذ ببداية الحياة المدنية الاسلامية كدولة اسلامية كما بداء {محمد صل الله عليه وسلم} في المدينة المنورة آخى بين المهاجرين والانصار وبذلك حتي يؤدون الناس ما لهم وما عليه اتجاه الله والمجتمع !! والمصيبة أن الخلل في فهم الحكم الاسلامي الذي اخذ جانب الشدة والقتل والعذاب هو ضد من يخالفه مصور هذا انه يخالف امر الله واتخذت على انه أمر الله حتي لا يختلف الناس وهو العكس تماماً والناظر الى الحال الواقع اليوم اكبر شاهد واثر هذا بشكل كبير على من يحكم ظناً منه ليكون عبرتاً لغيره وهذا الذي سوف يؤدي الى هلاكه الى الهاوية كما وقع!! والمشاهد مازالت شاهدة لقد وصلنا واقتربنا الى بيان شواهد امر الله ( فالعقل ورد الامر الى الله لانه سوف يكون بعض الحكام ومن يدعي الصلاح عبرتاً لناس ) فلو تأمل الحاكم لمقالة اليهودي لسيدنا عمر (عدلة فنمت ) اراح نفسه من فكر مهلك ، اليوم مقالة عدل دون ميل لان أمر الله قريب وهو العدل في عذه الارض !!

للمناقشة

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s