سليمان الرشودي, شيخ الإصلاحيين

سليمان الرشودي

نبذة:

يعد الشيخ المحامي سليمان الرشودي من أقدم من خاضوا معترك الاصلاح إذ بدأت مسيرته الإصلاحية منذ مايقارب 23  عامًا من كتابة هذا الملف ودفع -ولا يزال-ثمن مبدأه بدأ بسلبه منصبه وانتهاء باعتقال ابنته بهية التي حولها اعتقال والداها التعسفي إلى ناشطة في قضايا المعتقلين. أعتقل المحامي الرشودي مرات عديدة لخصناها في الجدول أدناه:

الاعتقال

سبب الاعتقال تاريخ الاعتقال المدة
الأول شارك  في تأسيس “لجنة الدفاع عن الحقوق الشرعية”  أغسطس 1993 أفرج عنه بعد الاعتقال بشهرين مع منع من السفر لمدة خمس سنوات، وإغلاق مكتب المحاماة عشر سنوات.
الثاني على خلفية مشاركته في تظاهرة ضمن انتفاضة بريدة    1995      45 يومًا
الثالث  على خلفية كلمة له ضمن أحداث الصحوة  أغسطس 1995 امتدّ اعتقاله ثلاث سنوات ونصف بدون محاكمة
الرابع إثر خطاب “الإصلاح الدستوري أولًا” 16 مارس 2004    أستمر اعتقاله أسبوعين
الخامس     مشاركته في صياغة مسودة بيان   2 فبراير 2007   خمس سنوات
السادس  محاضرة عن حكم المظاهرات في الشريعة 12 ديسمبر 2012

حتى الآن

النشأة والتعليم:

رغم أن الشيخ سليمان بن إبراهيم بن صالح الرشودي نشأ يتيم الأم حيث توفيت والدته وعمره 6 سنوات فقط، إلا أن ذلك لم يحل دون مواصلته مسيرته التعليمية. ولد في بريدة سنة 1937 تلقى تعليمه الابتدائي في مدرسة المنصورية إلى الصف الرابع ثم انتقل إلى مدرسة الفيصلية وتخرج منها وبدأ التدريس. طلب العلم على يد عدد من المشايخ منذ عام 1405هـ ولمدة عشر سنوات أبرزهم: عبدالله بن حميد وعبدالعزيز بن باز. حصل على شهادته الجامعية من جامعة الإمام قسم الشريعة ثم حصل على الماجستير من المعهد العالي للقضاء وكان عنوان رسالته: حقوق المرأة في الإسلام. في1971 عمل قاضيًا مساعدًا في المحكمة العامة في الرياض ثم عمل قاضيًا في الإمارات العربية المتحدة ، ثم مستشار في مكتب وزير الزراعة, استقال من العمل الحكومي سنة 1976 وافتتح مكتبًا للمحاماة وكان من أوائل من انخرط في الميدان.

النشاط الاصلاحي:

تمتد مسيرة الشيخ سليمان الرشودي الإصلاحية لأكثر من عقدين من الزمان ، إذ كانت أولى مشاركاته المنظمة توقيع مذكرة النصيحة التي سُلّمت للملك فهد في 20 شوال 1411 الموافق 6 مايو 1991 [السعودية: سيرة دولة ومجتمع ص843]، وقدمت مطالبات عديدة بالإصلاح وأعلن بعدها الملك فهد النظام الأساسي للحكم، عَقب ذلك شارك في تأسيس لجنة الدفاع عن الحقوق الشرعية والتي نشر بيانها التأسيسي في مايو 1993 الموافق لشهر ذي القعدة 1413.  أعتقل على خلفية مشاركته في تأسيس “لجنة الدفاع عن الحقوق الشرعية”، اُفرج عنه بعد الاعتقال بشهرين مع منع من السفر لمدة خمس سنوات، وإغلاق مكتب المحاماة عشر سنوات.

بعد اعتقال الشيخين سلمان العودة وسفر الحوالي شارك الشيخ المحامي سليمان الرشودي في تنظيم مظاهرة أمام أمارة القصيم في بريدة للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين في ما عُرف ب”انتفاضة بريدة” وسجن على إثرها  45 يومًا ثم اعتقل مجددًا بعد كلمة ألقاها ضمن أحداث الصحوة وامتد اعتقاله ثلاث سنوات ونصف بدون محاكمة.

انقطع بعدها المحامي سليمان الرشودي عن العمل السياسي المنظم إلى أن عاد في 2003 لحضور ديوانية الدكتور عبد الله الحامد[مذكرات التحقيق]، ثم شارك في صياغة عريضة “رؤية لحاضر الوطن ومستقبله”  التي وُجّهت لولي العهد آنذاك الأمير عبد الله بن عبد العزيز، وتعرف أثناء صياغتها على المحامي عصام بصراوي، الذي امتد العمل معه كما سيأتي [مذكرات التحقيق].  ركز خطاب الرؤية على حرية الرأي والتعبير، مجلس شورى منتخب، المطالبة بالتوزيع العادل للثروة، التخلص من الارتهان للسياسة الأمريكية.

بعد تعنّت الدولة وعدم استجابتها للخطاب الأول، قرّرت المجموعة عام 1424 الموافق 2003 أن يكون خطابها هذه المرّة موجّها للشعب مع القيادة، ليكون واضحًا أنه معني بالأمر، وصادفت أن وافق الهجمات المسّلحة التي تبنّتها القاعدة ضد الدولة.  كان الخطاب هذه المرة معنونًا “نداء وطني للقيادة والشعب: الإصلاح الدستوري أولًا”، وأكدوا على ذات النقاط التي سبق وأن ذكروها لكنهم طالبوا ألا يتجاوز تحقيقها مدة ثلاث سنوات، وكانت مقسمة لخمسة نقاط:

  1. أن تكون صلاحيات الملك مرتهنة لدستور واضح مستند على الكتاب والسنة.
  2. العدالة في توزيع الثروة.
  3. وتوسيع حريات التعبير والرأي.
  4. الإذن بقيام مؤسسات المجتمع المدني.
  5. دعم المرأة ومشاركتها في الشأن العام.

كانت نظرة الشيخ سليمان الرشودي تنم عن بعد الأفق إذ كان حريصا على ألا تكون مؤسسات المجتمع المدني (من جمعيات ومنظمات ونقابات وأحزاب) صوريّة بألا تهيمن هيئاتها مركزية على مفاصلها وأن تستقل ماليا بأن تنال تمويلها من رسوم اشتراك أعضائها.

– في 2005  قدّم الرشودي مع مجموعة من الحقوقيين عريضة لمجلس الشورى للمطالبة بحماية دعاة مؤسسات المجتمع المدني

في شعبان 1427 هـ الموافق أغسطس/سبتمبر 2006 شكّل الشيخ سليمان الرشودي مجموعة شملت كلا من المحامي عصام بصراوي وموسى القرني وباسم عالم وعبد الله الناصري وعبد العزيز الوهيبي لإعداد لوائح دعوى للدفاع عمّن اعتقلتهم المباحث تعسفيا بلا تهم، وكانت مرافعتهم عن هؤلاء المعتقلين تبرعًا وبلا مقابل.  كانت استراتيجية المجموعة مراسلة وزير الداخلية بخصوص المعتقلين، فإن لم يستجب تعد لائحة دعوى تقدم لديوان المظالم، لكنه اعتقل -كما سيرد أدناه- أثناء وضعه اللمسات الأخيرة على لوائح الادعاء دون أن يتمكن من تقديمها لديوان المظالم والترافع عن هؤلاء المعتقلين [مذكرات التحقيق].

تولى الشيخ سليمان الرشودي أيضًا الدفاع عن الشيخ سليمان العلوان، وطالب بتطبيق نظام الإجراءات الجزائية الذي كان ينص وقتها على أنه لا يجوز أن تمتد مدة السجن الاحترازي لأكثر من ستة أشهر دون تقديم دعوى قضائية، وسعى لأن يشفّع فيه بعض الرموز الإسلامية في الخليج كحاكم المطيري [مذكرات التحقيق].  سعى الشيخ سليمان الرشودي أيضا للضغط لإنهاء ملف الاعتقال التعسفي بأن راسل مع المحامي عبد الله الناصري المدير العام للمباحث العامة “عبد العزيز الهويريني” [مذكرات التحقيق].

في نهاية 2006 الموافق 1427 وبداية 2007 الموافق 1428 كان الشيخ سليمان الرشودي يذهب مرارا إلى جدة من مقر إقامته في الرياض لحضور اجتماعات عقدها مجموعة من الإصلاحيين لمناقشة تأسيس كيان حقوقي أسموه “توسّع”.  جرى في الاجتماع مناقشة فكرة ذلك الكيان، وما يساعد على نجاحه، وما قد يتسبب في إفشاله، وكان المجتمعون يحضّون أنفسهم على الصبر والإقدام وتحمل التضحية والتكفل بأسرة من يعتقل منهم، وسعوا لأخذ الاحتياطات التي تقيهم من بطش الدولة، فكانوا مثلا إن أرادوا  الدعوة لاجتماع استخدموا كلمة السر: “أبو عمار يسلّم عليك” [مذكرات التحقيق]. كان الشيخ سليمان الرشودي يرفض أن يوصف الكيان بأنه حزب لأن الأحزاب إنما توجد لتتنافس على السلطة، ورأى أن يوصف بالجمعية التي غايتها أن تكون داعية للإصلاح، مناصرة للمظلومين.  كان الشيخ سليمان الرشودي في اجتماعاته أيضا ينقاش لوائح دعاوى المعتقلين تعسفيا التي أعدها مع مجموعته.

في  14 محرم 1428 الموافق 2 فبراير داهمت المباحث استراحة عصام بصراوي التي كان يقام فيها الإجتماع الثالث واعتقلت 9 منهم، واتهموا بتمويل أعمال عنف في العراق ، والتخطيط لتأسيس حزب سياسي؛ وعرفت قضيتهم لاحقًا بـ “قضية إصلاحيي جدة” أو “خلية الإستراحة” كما يسميهم الإعلام الرسمي. حرر فريق وعي ملفًا عن قضية إصلاحيي جدة بعنوان: إصلاحيو جدة .. أكبر حكم قضائي في تاريخ المملكة، كما تناول تناول الدكتور محمد القحطاني القضية في لقاء مع قناة الحوار.

استمر نشاط الشيخ سليمان داخل معتقله، فكان في 2009 أحد الأعضاء المؤسسين غير الموقعين لجمعية الحقوق المدنية والسياسية (حسم).

– في 16 أغسطس 2009  قام فريق الدفاع عن الشيخ سليمان الرشودي برفع دعوى ضد المباحث العامة في ديوان المظالم

– في مارس 2011 شاركت بنات المحامي الرشودي في اعتصام أمام وارة الداخلية للقاء محمد بن نايف وثقه فريق وعي هنا: أرشيف اعتصامات أهالي المعتقلين في السعودية

– في يوليو 2011 تم إطلاق سراحه مؤقتًا بكفالة ووضع تحت الاقامة الجبرية في منزله في جدة.

– في نوفمبر ٢٠١٢ أنتخب سليمان الرشودي رئيسًا لحسم 

في 12 ديسمبر 2012 اعتقل المحامي الرشودي وهو في طريق سفره من الرياض لبريدة، فريق وعي يرجح بأن سبب الاعتقال محاضرة ألقاها بعنوان: حكم المظاهرات والاعتصامات في الشريعة الإسلامية

في 13 ديسمبر 2012 أصدرت جمعية حسم بيانًا حول اعتقال رئيسها الشيخ سليمان الرشودي

اعتبرت منظمة هيومن رايتس ووتش اعتقاله “عبثيا” وطالبت بإطلاق سراحه فوراً ؛ كما اعتبره منظمة العفو الدولية سجين رأي وطالبت بإطلاقه فورا ودون شروط.

اثناء اعتقال الرشودي الأخيرتعرض لمضايقات متعددة بدءًا بوضعه في الإنفرادي في زنزانة باردة رغم تقدمه في السن ومعاناته من نقص حاد في فيتامين د مرورًا بشركاء زنزانة من المرضى النفسيين لأشهر مما حدا بابنائه لتصعيد ظروف اعتقال والدهم في تويتر حتى تم نقله. شاركوه الزنزانة أيضًا تكفيريين وصفوه بالمرجئ طالب الشيخ بنقله للجناح المثالي لكن طلباته لم تلقى أي استجابة .

اعتقلت ابنته بهية أربع مرات ومازالت معتقلة حتى تاريخ تحرير هذه التدوينة بمعية ابنها بتهمة (شراء طابعة) !

التوجهات الإصلاحية

 ينطلق الشيخ سليمان الرشودي من منطلقات إسلامية، لكنه ذو نقد لخذلان الإسلاميين للمطالبات الإصلاحية إذ قال بعد اعتقاله للمحققين :”اشتراكي في الأعمال….رغم أني لا أتفق مع أفكار كثير [من الموقعين عليها] ذات التوجه العلماني والقومي يعود إلى عدم توفر مجموعة من الإسلاميين فيما أعرف يوافقوني على مواصلة العمل.”

يرى الشيخ أيضا أن مخالفات الدولة للشريعة يتجلى بتواطئها الصارخ مع الولايات المتحدة الأمريكية رغم اعتدائها على العراق ودعمها اللامحدود لإسرائيل، وبتقاعسها عن التوزيع العادل للثروة، وبانصياعها للاتفاقيات التجارية الدولية.

راجع أيضا

وثيقة الإقرارت المنتزعة الإقرارات من #سليمان_الرشودي أثناء التحقيق في إعتقاله السابق 

المحامي الشيخ سليمان الرشودي مدونة علماء في سجون السعودية  

___

فيديو:

قناة في اليوتيوب مقاطعها عن الشيخ سليمان الرشودي

رسالة مؤثرة من الشيخ سليمان الرشودي قبل اعتقاله

سليمان الرشودي لوزير الداخلية: اتق الله في المعتقلين

أطياف المجتمع مع  سليمان الرشودي ضد المستبد

___

سيرته مفصلة في موسوعة ويكيبيديا

وثيقة الإقرارت المنتزعة الإقرارات من #سليمان_الرشودي أثناء التحقيق في إعتقاله السابق ..

المحامي سليمان الرشودي يسرد بجرأة قصته مع الأمير عبدالرحمن بن عبدالعزيز وكيف إستولى سموه على (سبعة وسبعون مليون متر) في جدة

من هو سليمان الرشودي؟

الأخبار » القبض على الشيخ سليمان الرشودي

الوطن | “رايتس ووتش”: على السعودية الإفراج فورا عن سليمان الرشودي:

السلطات السعودية تفرج عن الشيخ سليمان الرشودي

الشيخ سليمان الرشودي يشرح ملابسات اعتقاله و سجنه في الانفرادي 

فريق الدفاع عن المحامي المعتقل تعسفيا الشيخ سليمان الرشودي يرفع دعوى في ديوان المظالم ضد المباحث العامة:

بيان حول اعتقال رئيس جمعية الحقوق المدنية والسياسية (حسم)، المحامي والقاضي السابق سليمان الرشودي:

فكرة واحدة على ”سليمان الرشودي, شيخ الإصلاحيين

  1. يقول احمد الزهراني:

    فك الله أسره
    ونصره على من ظلمه
    وجعله من اهل الحق الذين يدافع عنهم الله سبحانه وتعالى ..

للمناقشة

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s